الأحد، 19 يوليو، 2009

دمعة


إلى دمعتي
التي انهمرت بدون إذني
حزينة
على التي تركتني
وحيدا
تائها
في دروب السدوم.
إلى المرأة التي لم تولد بعد
إلى من أحب.

بقلمي
الرباط في 13/04/2008

هناك تعليقان (2):

  1. ila man tarakatka wahidan jafifi dam3a si tarik

    ردحذف
  2. إحساس مرهف أحسنت صياغته ببراعة أخي الحبيب.. وأسأل الله أن يلاقيك بهاته الروح التي تبحث عنها بكل هذا الوله والشوق في الدنيا قبل الآخرة، حتى تهنأ بها، وتهنأ هي بك..

    تقبل ودي..

    ردحذف